النظام القانوني للشركات المدنية العقارية في إطار القانون 31.18 pdf

قراءة في القانون رقم 31.18 المتعلق بالشركات المدنية العقارية

النظام القانوني للشركات المدنية العقارية في ضوء القانون 31.18 pdf

للشركة عامة ثلاثة أنواع : إما أن تكون شركة تجارية يمارس نشاطها التجار الذين يزاولون أعمال التجارة المنصوص عليها في القسم الثاني من الكتاب الأول من قانون 15.95 المتعلق بمدونة 11 التجارة. و إما أن تكون شركة مدنية تحترف الأعمال المدنية، تخضع قواعدها وأحكامها لظهير الالتزامات والعقود. كذلك هناك نوع ثالث من الشركات، ألا وهي الشركات المدنية ذات الشكل التجاري. و منهم من يدرج هذا النوع ضمن الشركات المدنية. لكن السؤال الذي نثيره في هذا الصدد، هل تعتبر الشركة المدنية المتخذة أحد الأشكال التجارية شركة مدنية. و تبعا للغرض منها أي لممارستها عملا مدنيا أم تجاريا تبعا لشكلها ؟

للإجابة عن السؤال المطروح أعلاه نجد أن هناك اختلاف بين التشريعات، من بينها المشرع 13 الفرنسي الذي اعتد بشكل الشركة. و لإسباغ الصفة التجارية عليها بغض النظر عن غرض. استنادا 14 لما نص عليه المشرع الفرنسي في المادة الأولى من قانون الشركات. كذلك ما أكده كذلك المشرع المصري حيث نجده اعتد بإضفاء الصفة التجارية على الشركات التي تتخذ أحد الأشكال القانونية.

و إلماما بما سبق فإن معيار التمييز بين الشركات المدنية و الشركات التجارية هو طبيعة النشاط الذي تمارسه. كذلك وما إذا كان الشخص تاجرا أو غير تاجر، وفي مناط التمييز بينهما-عموما – فالشركة – .

و ما نؤسس بغرض الاشتغال بالتجارة، ونعني الأعمال التجارية، و بالتالي شركة تجارية. و إما أن تؤسس بغرض الأعمال المدنية وفي هذه الحالة تكون الشركة شركة مدنية.”

دراسة و بحث حول الشركات المدنية من حيث المفهوم و الاشكال وتميزها عن غيرها

– المقصود بالشركات المدنية:

الشركات المدنية لا تختلف عن الشركات التجارية من حيث كونها مشروع جماعي يستهدف الربح . الا انها تختلف عنها في الغرض الذي تؤسس الشركة للقيام به. فالشركة المدنية يتحدد غرضها بممارسة احد الاعمال المدنية ولا تتخذ احد اشكال الشركات التجارية المنصوص عليها في قانون الشركات. مثل الشركات الزراعية وشركات الاستشارات القانونية او الهندسية التي يؤسسها عدد من المحامين او المهندسين.

 

– اشكال الشركات المدنية:

تتخذ الشركة المدنية احد الاشكال المنصوص عليها في قانون المعاملات المدنية رقم 5 لسنة 1985 وهذه الاشكال هي شركة الاعمال وشركة الوجوه وشركة المضاربة . وهي اشكال مستمدة من الفقه الاسلامي . وخلافا للحكم في اشكال الشركات التجارية لم يرد تعداد اشكال الشركات المدنية على سبيل الحصر وانما جاء على سبيل المثال , لذا يمكن للشركة المدنية ان تتخذ شكلا اخر غير الاشكال الثلاثة المنصوص عليها في قانون المعاملات المدنية . كأن تتخذ شكل شكل شركة تضامن او محاصة مثلا .
وفيما يلي بيان موجز لكل شكل من اشكال الشركات المدنية :

1- شركة الاعمال : وهي “عقد يتفق بمقتضاه شخصان او اكثر على التزام العمل وضمانه للغر لقاء اجر سواء أكانوا متساوين ام متفاضلين في توزيع العمل بشرط اتحاد الاعمال او تلازمها ” كما هو الحال في اتفاق نجار مع نجار او خياط مع حائك.
2- شركة الوجوه : وهي ” عقد يتفق بمقتضاه شخصان أو اكثر على شراء مال نسيئة بما لهم من اعتبار ثم بيعه على ان يكونوا شركاء في الربح”.
3- شركة المضاربة ( القراض) : وهي ” عقد يتفق بمقتضاه رب العمل على تقديم رأس المال والمضارب بالسعي والعمل ابتغاء الربح”.

النظام القانوني للشركات المدنية العقارية في ضوء القانون 31.18 pdf

عن Younestc

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.